1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > الأدوية خلال الحمل ... > وماذا عن الصادات والمضادات الحيوية وأدوية الالتهابات الجرثومية والفطرية والطفيلية والفيروسية خلال الحمل ؟؟؟


وماذا عن الصادات والمضادات الحيوية وأدوية الالتهابات الجرثومية والفطرية والطفيلية والفيروسية خلال الحمل ؟؟؟
من أكثر الأدوية التي تخشاها الحوامل مضادات الالتهاب رغم أنها من أكثر الأدوية التي تحتاجها الحوامل ... وهي تقف في الصف الأول في الوقاية من الولادة الباكرة , حيث أن السبب الأساسي في الولادة الباكرة هو الالتهابات البولية التناسلية ...
أهم وأشيع الصادات وتأثيراتها على الحمل :
1 ـ البنيسلين ومشتقاته : الأمبيسيلين والأموكسيسيلين ومزيج الأموكسيسيلين مع كلافونيك أسيد أي الأوكمنتين والكلاموكس :
من أكثر الأدوية المستعملة لمعالجة الالتهابات الجرثومية خلال الحمل ومن أسلمها على الإطلاق , إذ لم يثبت لها أي تأثير مشوه للجنين في أي فترة من فترات الحمل ...
ميزتها الأساسية أنها تعبر المشيمة وتصل للجنين والسائل الأمينوسي وبالتالي تساهم في الوقاية من انتقال الالتهاب إلى الجنين خاصة في الشهر التاسع الذي يترافق بانفتاح عنق الرحم ودخول الجراثيم إلى داخل كيس الحمل والسائل الأمينوسي ...
2 ـ الأمينوغلوكوزيد : مثل الجنتامايسين والأميكاسين وستربتومايسين : 
تتسب بإصابة العصب السمعي عند الجنين وحدوث الصمم لذلك لا يجب استعمالها خلال الحمل ...
3 ـ السيفالوسبورينات : مثل روسيفلكس , كلافورام , زدناد , سيفيكسيم وغيرها :
تعطى بأمان بعد الشهر الثالث من الحمل ...
4 ـ تتراسيكلين : يمنع استعماله خلال الحمل لأنه يسبب تلون أسنان وعظام الجنين باللون الأصفر تلوناً دائماً مدى الحياة , كما قد يسبب تشوهات جنينية مثل الاحليل التحتي وضمور الأطراف ...
5 ـ المطهرات البولية مثل نتروموند ( نتروفورانتئين ) : قد يسبب انحلال دم الوليد .
6 ـ فلاجيل : له تأثيرات على أجنة الحيوان إلا أنه لم يثبت له تأثير على الإنسان لا على الأم ولا الجنين , لذا يفضل تأجيل إعطائه حتى ما بعد الشهر الثالث ...
7 ـ مضادات الفيروسات الفموية مثل فيراميد : يفضل عدم استعمالها خلال الحمل , أما الكريمات الموضعية مثل أسيكلوفير فلم يثبت ضررها ولا مانع من استعمالها للضرورة ...
8 ـ طاردات الديدان : لم تثبت سلامتها خلال الحمل لذا يفضل عدم استعمالها ......
موضوعنا القادم صديقاتي عن الريتان والحمل ... تابعوني
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: