1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > وسائل منع الحمل > ما هي أعراض ومخاطر الحمل مع اللولب ؟؟؟


ما هي أعراض ومخاطر الحمل مع اللولب ؟؟؟
أولاً : يجب أن نتذكر أن اللولب يتوضع دائماً خارج كيس الحمل , أي بعيداً عن الجنين والمشيمة ( كما في الصورة ) , وبالتالي هو لا يؤثر على الجنين ولا يسبب تشوهه ...
ثانياً : الحمل مع اللولب يشبه الحمل بلا لولب , يعني نفس الأعراض : انقطاع دورة + غثيان + تحليل حمل إيجابي + كيس حملي داخل الرحم بالتصوير بالايكوغرافي ...
ثالثاً : قد يحدث نزف رحمي خفيف من الحمل بوجود اللولب ...
رابعاً : رغم أن الحمل مع اللولب ليس أمراً خطيراً , إلا أن فرص الإجهاض ترتفع كثيراً بوجود اللولب بسبب ما يحدثه من تقلصات رحمية , فاحتمال الإجهاض في أشهر الحمل الأولى مع بقاء اللولب داخل الرحم يزداد بنسبة 50% عن حالات الحمل العادية ... وهذا ما يجعلنا نرفع اللولب فور تشخيص وجود حمل معه وقبل أن يكبر الرحم ساحباً معه خيط اللولب للأعلى بحيث يتعذر رفعه ...
خامساً : حتى بعد إزالة اللولب تبقى فرص حدوث الإجهاض أعلى بنسبة 25% عن حالات الحمل العادية ...
سادساً : احتمال حدوث ولادة باكرة بوجود اللولب مع الحمل تصل إلى 18% , وهي أعلى ب 6 أضعاف من احتمال الولادة الباكرة في الحمول العادية ...
سابعاً : إذا تجاوزنا فترة الإجهاض والولادة الباكرة فإن الحمل بوجود اللولب يستمر بشكل طبيعي جداً مثل أي حمل آخر وبدون مضاعفات زائدة ...
ثامناً : عادة ما ينطرح اللولب مع المشيمة بعد ولادة الجنين دون مشاكل , ويجب البحث عنه في الأغشية الحملية والمشيمة للتأكد من خروجه من الرحم ...
تاسعاً : ليس كل انقطاع دورة مع اللولب حمل , فيمكن أن تنقطع الدورة بوجود اللولب لأسباب هرمونية أو مع الرضاعة أو لأي سبب آخر , تماماً كما تنقطع أوتتأخر بدون وجود لولب , فاللولب على خلاف حبوب منع الحمل الهرمونية لا يتدخل في آلية حدوث الدورة ... لذلك صديقتي لا تخافي إن تأخرت دورتكِ وأنت تستعملين اللولب كوسيلة لمنع الحمل , لأنه باحتمال 99.4% أنتِ غير حامل ولولبك يؤدي وظيفته بأفضل شكل ممكن ويستحق علامة 10 إلا شوي / 10 + أحسنت + ثابر إلى الأمام يا لولبي البطل ..........
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: