1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > أدبيات طبية وإنسانية > و دي حكايتي مع الموبايل .......

و دي حكايتي مع الموبايل .......
لا عتاب حيشفي الناس ... ولا حيجيب الإحساااس
دي حكايتي مع الموبايل , الموبايل , الموبايل ...
حكايتي مع الموباااااااايل
...........
سأحكي لكم قصتي مع الموبايل :
كان يا ما كان بقديم الزمان وسالف العصر والأوان , كانوا الأطباء عايشين بدون موبايل , إذ لم يكن الموبايل قد اخترع بعد , وكانوا عايشين بتبات ونبات ومخلفين صبيان وبنات .... طبعاً بدهن يخلفوا صبيان وبنات لأنهن كانوا ينامووووا , وبدون نوم ما في خلفة ... صح ولا لأ ؟؟؟
يشتغلوا بعياداتهن بالنهار , يروحوا المسا على البيت يتعشوا ويسهروا مع العيلة , يناموا ويشبعوا نوم , يفيقوا على راحتن , يشربوا قهوتن على راحتن , وينزلوا على العيادة من جديد ويشتغلوا على راحتن ... يعني كانوا عايشين متل كل الناس , متلكن أنتو مثلاً ... أنتو مو عايشين هيك ؟؟؟
وأجا واحد ابن حرام , واخترع جهاز صغير أصغر من الكفّ , وسماه : الموبايل ...
وبهاد المضروب على عينو اللي اسمو " الموبايل " صار ممكن لأي شخص يتصل بأي شخص بأي زمان ومكان , بأي وقت ووين ما كان المتصل به وشو ما كان عم يعمل ممكن يتصل فيه .........
وانقلبت حياة الأطباء رأساً على عقب , دخل الموبايل من الباب فطارت الحياة الطبيعية من الشباك ...
وأنا ككل الأطباء لدي موبايل للحالات الإسعافية الخطيرة الطارئة , مثلاً حالة نزف عند حامل , أو مخاض شديد عند سوابق قيصرية , أو إجهاض جنين في الشهر الرابع , أو ارتفاع ضغط مفاجئ لل 18 / 10 عند حامل وضعها خطير ...
هذا ما أفهم منه أنا جملة ( الحالات الإسعافية الخطيرة والطارئة ) والتي تستدعي الاتصال بي ...
وسأروي لكم ما الذي يفهمه الناس من هذه الجملة ذاتها ( الحالات الإسعافية الخطيرة والطارئة ) :
ـ الساعة 1 ظهراً : أنا بالعيادة وهناك 34 مريضة حامل في غرفة الانتظار , وأنا أجري إيكوغرافي لحامل في الشهر السادس أشك أن لدى الجنين تشوه في الوجه هو شفة الأرنب ... 10 دقائق وأنا أحاول إظهار وجه الجنين بالإيكوغرافي الثنائي والثلاثي والرباعي لأؤكد أو أنفي التشخيص دون أن أُبدي قلقي وتركيزي الزائد للمريضة لعدم إثارة مخاوفها ... أخيراً اقتربتُ من صورة شبه واضحة لوجه وشفتي الجنين الذي يدير رأسه باستمرار عكس الاتجاه المطلوب ...
و رنّ الموبايل .....................
الموبايل يرن ويرن ويرن دون توقف ... أكيد الاتصال إسعافي وخطير وطارئ وإلا لما أصر المتصل على هذه الرنة الطووووووويلة وهو يعلم أنني مشغولة في العيادة ...
أقطع التصوير بعد أن كنت على وشك تشخيص التشوه , أترك غرفة المعاينة , أذهب إلى المكتب , أرد على الاتصال الاسعافي الخطير , الاتصال من مريضة لي اسمها بانة ( مثلاً ) سبق وأخذت رقمها وحفظته باسمها أمامها لأرسل لها رقمي الإسعافي مع رسالة تتضمن ما فحواه أن رقمي هذا للإسعاف والطوارئ فقط :
ـ نعم .
ـ مرحبا دكتورة .
ـ أهلا .
ـ كيفك ؟
ـ الحمدلله .
ـ شو أخبارك ؟؟؟
ـ نشكر الله ...
ـ كيف صحتك ؟؟؟
ـ عايشة .
ـ طمنيني عنك ...
ـ لك بنتي بدنا نتساير ع التلفون ؟؟؟ شو في ؟؟؟ دخلي بالموضوع ...
ـ أنا بانة ...
ـ أهلين بانة .
ـ بانة مريضتك ...
ـ بعرف بانة مريضتي ... قريت اسمك ع الموبايل قبل ما رد ... شوفي ؟؟؟
ـ ضهري عم يوجعني ...
ـ تعي على العيادة لأفحصك .
ـ أنا عندك بالعيادة برا ...
ـ طيب شو في لكن ؟؟؟؟؟؟
ـ ما رضت تدخلني سكرتيرتك ...
ـ شو هالحكي ؟؟؟ ما سجلتك يعني ؟؟؟
ـ سجلتني بس ما رضت تدخلني ...
ـ ما فهمت .
ـ بدي أدخل فوراً ... ما بدي أستنى .
ـ ليش ؟؟؟
ـ ضهري عم يوجعني .
ـ يا بانة كل المريضات اللي برا ضهرن عم يوجعن ...
ـ إيه دكتورة بعرف , بس جوزي معي وعندو شغل ...
ـ خليه يروح على شغلو وانتظري أنتي ...
ـ بدو يشوف ال Baaaaby ( مع مطـــــة بالانكليزي ) 
ـ شو بيشتغل زوجك ؟؟؟
ـ عندو عرباية بوشار ...
ـ طيب ... يعني أنا هلئ أترك المريضة اللي عم أفحصا , وأترك غرفة المعاينة , ورد على التلفون الإسعافي , ونحكي ربع ساعة , منشان عرباية البوشار ما تتعطل ؟؟؟؟؟؟ بتريدي وأنا عم أفحصك بعد انتظار ساعتين تتصل فيي مريضة منشان بسطة جزادين زوجا وتاخد من وقت الفحص تبعك ربع سااااعة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
..............
ـ الساعة 2 عصراً : فحصتُ لتوي حامل وليكن اسمها " سمية " مثلاً , وضعها طبيعي تماماً وقد كتبتُ لها وصفة طبية وها أنا أشرحها لها للمرة الثالثة : مقوي الأمومة الادافيت صبح ومسا ومضاد التشنج من المسا للمسا , وإذا نسيتي كلو مكتوب بالعربي والانكليزي بالتفصيل على الوصفة ...
طلبتْ سمية رقم هاتفي الاسعافي فأرسلتُ لها الرسالة المعتادة تبع ( هذا الرقم للاسعاف فقط وليس للمواعيد , ويرجى عدم إعطائه لأحد ) ...
الساعة 2 وربع : أنا أفحص حامل في الشهر الثامن تمزق كيس الحمل لديها وانسكب السائل بالكامل وسأقرر هل نستمر بالحمل أو ننهيه ...
والموبايل يرن ..........
يرن ويرن ويرن ......... لا شك أنه أمر خطير ...
أنزع كفوف الفحص النسائي , أترك غرفة المعاينة , أذهب إلى غرفة المكتب , أرد على الهاتف :
ـ نعم .
ـ مرحبا دكتورة .
ـ أهلا .
ـ كيفك ؟
ـ الحمدلله .
ـ شو أخبارك ؟
ـ نشكر الله .
ـ كيف صحتك ؟
ـ شو في بنتي ؟؟؟؟؟
ـ عرفتيني ؟؟؟
ـ لا ... مين ؟؟؟
ـ أنا سمية .
ـ مين سمية ؟؟؟
ـ اللي كنت عندك من 10 دقايق .
ـ اللي من 10 دقايق عطيتك رقمي الاسعافي تبع الطوارئ ؟؟؟
ـ إيه إيه ...
ـ ولحقتي ب 10 دقايق يصير عندك وضع اسعافي طارئ يتطلب الاتصال على الرقم الاسعافي الطارئ ؟؟؟؟؟؟
ـ إيه دكتورة ... لأنو بدي أسألك : مقوي الأمومة ما عرفت كم حبة آخدو باليوم ...
ـ حبتين ... متل ما شرحتلك 3 مرات .
ـ لانو الصيدلاني ما فهم على خطك ...
ـ شو اللي ما فهمو ؟؟؟ 
ـ انتي كاتبة حبة ضرب 2
ـ إييييه ؟؟؟؟
ـ ما فهم يعني حبة ولا حبتين ؟؟؟
ـ طيب ... حبةْ ضرب 2 يعني حبتين ...
ـ آآآآآآآآآآآآه ماشي دكتورة يسلمو ...
بعد ثواني فقط , وبعد أن لبستُ كفوف الفحص النسائي من جديد , اتصال جديد , ومن سمية :
ـ نعم .
ـ مرحبا دكتورة ...
ـ أهلا .
ـ كيفك ؟
ـ شووووو في سمية ؟؟؟ مو هلئ اتصلتي ؟؟؟؟؟؟؟
ـ بس بدي أسألك ...
ـ شو ؟؟؟
ـ حبتين المقوي أشربن سوا ولا كل وحدة لحال ؟؟؟
ـ @#$%^&*
..........................
الساعة 3 : دخلت بانة للفحص , أنا أجري الإيكوغرافي بينما زوجها متكتف وعم يزورني لأني أخرته ...
الموبايل يرن ............
رن رن رننننننننننننننننننننننننننننن.................
تركتُ بانة وغرفة الفحص .
ـ آلو نعم ...
ـ مرحبا دكتورة .
ـ أهلا .
ـ أنا مريضة جديدة ما بتعرفيني .
ـ تفضلي .
ـ بدي آخد منك موعد .
ـ نعممممممممممم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ـ عطيني موعد بكرا الساعة 1 وربع , بدي أجي أتعاين أنا وبنت حماي وجارة أختي .
ـ حبيبتي هادا الرقم مو للعيادة , وأنا مو السكرتيرة , أنا الدكتورة .
ـ بعرف بعرف ... بس خبرت ع العيادة طلع الرقم مشغول , قلت باخد الموعد منك .
ـ ع الرقم الاسعافي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ـ إيه الموعد إسعافي ... لأنو بنت حماها لأختي بدها تشوف معها صبي ولا بنت لتشتري الديارة ... ما حدا رضيان يقلنا شو معها .......
ـ وأديش حامل بنت حماها لأختك ؟؟؟
ـ شهر ونص ...
ـ عظيييييييييم ... ومنين جبتي رقمي ؟؟؟
ـ من سمية اللي تعاينت عندك قبل شوي ... حبتك كتير يا دكتورة وعطت رقمك لكل العيلة .......
ـ ممتاااااااااز .
ـ ومن هلئ ورايح كلنا رح نتصل فيكي مباشرة ناخد موعد ... أسهل ما ندق ع العيادة ...
ـ يا عيني ...........
................
الساعة 3 وربع , 3:30 , 3:50 , 4:10 , 4:17 , 4:23 ............. 7:48 , 8:12 ........... نهاية الدوام : مجموع المكالمات الاسعافية الواردة خلال 9 ساعات = 256 مكالمة , أي بمعدل 25 مكالمة في الساعة الواحدة ...
الساعة 8:30 مساء : أنا مرهقة , مستنزفة , أعمل منذ 12 ساعة بالضبط دون توقف دون راحة ... الآن أنا على كرسي طبيب الأسنان الذي يعالج أسناني المهملة منذ سنتين , فأنا لا أجد وقتاً لزيارة طبيب الأسنان ...
فمي مفتوح على الآخر , والحفارة والأدوات تثقب أسناني , وثلاثة أرباع وجهي مخدر ومرتخي ......
رن رن رنننننننننننن رننننننننننننننننننننننننن رننننننننننننننننننننننننننننننننننن
الموبايل يرن ...
لا أستطيع الرد .............
انتهى الاتصال دون رد ...
بعد ثواني اتصال جديد : رن رن رننننننننننننن
لم أرد ...
اتصال ثالث رن رن رن رنننننننننننننننننننننن
لم أرد ...
رابع , خامس , عاشر , 12 , 18 اتصال ... أقسم بالله العظيم 18 اتصال ورا بعض
طبيب الأسنان توتر وتوقف عن العمل ...
نظرتُ إليه باستعطاف , لا بد أن أرد فمريضتي حنان تتصل للمرة ال 19 وقد قرأت على شاشة موبايلي : ( حنان 18 مكالمة فائتة ) , معناها أكيد هناك أمرٌ خطير جداً لتتصل المخلوقة 19 مرة ...
رفع طبيب الأسنان أدواته وحفاراته وشفاطاته وآلاته من فمي , مسحتُ لعابي المشرشر وفتحتُ الاتصال ال 19 ...
ـ آنوووووو ( فمي وشفاهي مخدرة بالكامل ) نعن ؟؟؟
ـ مرحبا دكتورة .
ـ أهنن .
ـ أنا حنان مريضتك ...
ـ شو في هنان ؟؟؟ خين ؟؟؟
ـ كيفك دكتورة ؟ شو أخبارك ؟؟؟
ـ في شي اشعافي هنان ؟؟؟ اتشلتي تمنتعشن منة .
ـ ما في شي ... حبيت سلم عليكي بس وقلك بدي أجي أتعاين بكرا , فيكي تفوتيني فوراً لأنو عرس رفيقة أختا لبنت خالتي بعد بكرا وبدي لحق أصبغ شعري بكرا ؟؟؟
ـ نا إيناه إنا الناه ... نعي بكنا لنشوف ...
ـ وبدي جيب معي جارة سلفتي ... بدها تتعرف عليكي وتسألك كم سؤال وتفرجيكي كم ألف تحليل وصورة ...
ـ هناااااااااان ... هان التلفون ننإشعااااااف ... نناإإإإشششششعااااف ... شكني هنئ ...
......................
صديقاتي حبيباتي ... هذه هي حكايتي مع الموبايل :
ـ 1000 اتصال أثناء الدوام لأسئلة سخيفة وتافهة وبديهية , رغم أن كل مريضاتي يعرفن حجم وأهمية العمل الذي أقوم به أثناء الدوام , ويشاهدن انشغالي وتركيزي , ورغم ذلك يتصلن على الرقم الإسعافي ليسألن أسئلة مكررة سبق وسألنني إياها 1000 مرة ...
ـ 2000 اتصال يومي لحجز مواعيد على رقمي الإسعافي وأحياناً وأنا في غرفة العمليات , والجميع يعلم أن لديّ بدل السكرتيرة سكرتيرتين للمواعيد والاتصالات , والجميع يعلم أن رقمي هذا , على أساس , سري وخاص وللطوارئ فقط ...
ـ 5000 اتصال يومياً بعد الساعة 10 ليلاً وقت الوجبة الأولى لي ووقت راحتي من أجل استشارات وأسئلة , رغم أن موعد معاينة المريضة التي تتصل هو قبل أو بعد 24 ساعة فقط ... يعني بكرا الصبح رح تجي تتعايني , لازم اليوم بالليل الساعة 11 ونص تفيقيني وتسأليني نفس الأسئلة اللي فيكي تسأليني ياها بكرا ؟؟؟؟
ـ 7000 تلفون بين الساعة 12 ليلاً ـ 7 صباحاً فحواها : بنتي عم يجيها طلق كل ساعة ونص طلقة ... وعندما أقول لهم : نزلوها على المشفى ... يجيبونني : بكير دكتورة لسا طلقها خفيف ...
طيب ما دام طلقها خفيف ولسا بكير ... ليش اتصلتو فيقتوني الساعة 5 الصبح وما نزلتو على المشفى للساعة 11 الضهر ؟؟؟
يعني ممنوع نام أنا ؟؟؟ إذا كنت دكتورة نسائية لازم انحرم النوم ؟؟؟ إذا كنت دكتورة حبابة وعطيتكن رقم موبايلي الاسعافي لازم تركبو على ضهري وتتصلوا بطعمة وبلا طعمة ؟؟؟؟؟؟؟؟
لذاااااااااااااااااااااااااا ... وهي لذا مو حيثوما ...
لذااااا قررت زت الموبايل من الشباك وألغي الرقم الإسعافي تماماً ...
رقم العيادة بتعرفوه 4463701 , وعنوان العيادة بتعرفوه , والمشافي اللي بتعامل معها بتعرفوها , ولما بيصير معكن شي اسعافي حقيقي نزلوا على المشفى والمشفى بيتصل فيي ..............
لا عتاب حيشفي الناس ... ولا حيجيب الإحساااس
دي حكايتي مع الموبايل , الموبايل , الموبايل ...
حكايتي مع الموباااااااايل
صباح الذوووووق ... للي عندن ذووووووق
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: