1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > العقم وتأخر الإنجاب > ما أسباب عدم تعشيش البويضة الملقحة داخل الرحم , على الرغم من أن سماكة البطانة الرحمية مناسبة ؟؟!

دكتورتي ... ما أسباب عدم تعشيش البويضة الملقحة داخل الرحم , على الرغم من أن سماكة البطانة الرحمية مناسبة ؟؟!
سأترجم السؤال إلى لغة أبسط :
بالايكوغرافي تبين أن الجريب ناضج والبطانة الرحمية ذات سماكة مناسبة , ولم يحدث الحمل فلماذا ؟؟؟
هذا هو السؤال ......
طيب ... وهل تأكدنا أن الجريب انفجر والبويضة ذهبت إلى البوق ؟؟؟
لعل الجريب لم ينفجر , أو انفجر لكن البويضة سقطت في جوف البطن ولم يلتقطها صيوان البوق ؟؟؟
وكيف عرفنا أن البويضة نوعيتها جيدة وقابلة للإلقاح ؟؟؟
وكيف عرفنا أنها تلقحت بالفعل ؟؟؟
ما هو لا يمكن معرفة ذلك إلا بفحصها بالمجهر بعد نزول دم الدورة ...
يعني يمكن أن تنفجر البويضة وتنزل إلى البوق لكنها لا تتلقح , فالنطاف قد تعجز في عبور مخاط العنق , وقد تعبره دون أن تصل للبويضة , وقد تصل للبويضة ولا تلقحها 
, وقد تلقح البويضة أكثر من نطفة , وقد تعشش البويضة تعشيشاً ضعيفاً , وتسقط , وقد وقد ........
يعني عملية التناسل عملية معقدة جداً تتطلب تقابل البويضة بالنطفة في مرحلة معينة من النضج , ويتلو ذلك انتقال محصول الحمل إلى جوف الرحم , في الوقت الذي تكون فيه بطانة الرحم قادرة على دعم تطوره و تعشيشه ...
وحتى يحدث ذلك فإن الجهاز التناسلي للزوج و الزوجة يجب أن يكونا في حالة سليمة فيزيولوجياً وتشريحياً , وينبغي أن يحدث الجماع بتواتر كافي بحيث يمكن للسائل المنوي أن يتواجد في القناة التناسلية للأنثى في وقت قريبٍ قدر الإمكان من موعد تحرر البويضة من الجريب ...
حتى حين يحدث الإخصاب فإنه من المقدر أن أكثر من 70% من الأجنة تكون شاذة , حيث تفشل في التطور أو تموت بعد التعشيش بوقت قصير ... وبذلك فإنه ليس من الغريب أن 10 ـ 15% من الأزواج يعانون من العقم ...
ونظراً للتعقيد الكبير في عملية الانجاب فإن 80% من الازواج يستطيعون تحقيق الحمل خلال عام واحد , وبدقة أكبر 25% يحققون الحمل خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الزواج على الرغم من الجماع الطبيعي المتكرر , و 60% خلال 6 أشهر , و 70% خلال 9 أشهر , 80% خلال 12 شهراً, 90% خلال 18 شهراً ...
الخلاصة : ليس حدوث الإباضة كافٍ لحدوث حمل طبيعي وناجح , ولا التلقيح ولا التعشيش ......... نجاح الحمل مرتبط بأمور أكثر تعقيداً أهمها إرادة رب العالمين ومشيئته .........
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: