1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > اضطرابات الحمل والحمل المرضي > ما هي المشيمة الملتصقة بالرحم , وكيف تكون الولادة وهل هناك خطر على حياة الجنين أو الأم ؟؟!

دكتورة ... احكي لنا عن المشيمة الملتصقة بالرحم , وكيف تكون الولادة وهل هناك خطر على حياة الجنين أو الأم ؟؟!
اسمعوا يا بناتي :
المشيمة هي العضو الذي يغذي الجنين من دم الأم عن طريق الأوعية الدموية الموجودة في جدار الرحم ... لكن بالواقع لا يوجد أي اختلاط بين دم الأم في الرحم ودم الجنين في المشيمة لأن الأوعية الدموية للمشيمة لا تخترق الرحم بل هي مفصولة عنه بطبقة ليفية وتسبح زغاباتها في بحيرات دموية بجدار الرحم وتشرب منها ما تريد من الأكسجين والعناصر الغذائية كما يشرب الطائر من البحيرة , وعندما تنتهي وظيفة المشيمة بعد ولادة الجنين تغادر بحيرات الدم في جدار الرحم وتنفصل عنها كما يغادر الطائر البحيرة ويطير بعيداً عنها ...
ولكن لسبب من الأسباب قد تلتصق رجلا الطائر برمال متحركة في قاع البحيرة فيستمر بالشرب ولكنه بعد أن يرتوي لا يستطيع أن يطير ويغادر البحيرة ويبقى ملتصقاً بها ... وهذا ما يحدث تماماً في حالة المشيمة الملتصقة .. تغيب الطبقة الفاصلة بين الزغابات وجدار الرحم فتلتصق الزغابات مباشرة بالجدار وتعلق به وقد تخترق الأوعية الدموية و" تشرش " بداخلها , وعندما تنتهي وظيفة المشيمة بعد ولادة الجنين تفقد قدرتها على الانفصال عن الرحم ولا يحدث الخلاص بنزولها من الرحم , وتنفتح " حنفيات " الشرايين الرحمية ولا تغلق لأن الرحم لا ينقبض بسبب استمرار وجود المشيمة داخله ........
المشيمة الملتصقة حالة خطرة جداً وهي تسبب نزفاً غزيراً بعد الولادة , وكلما كان الالتصاق أكبر واختراق الأوعية الدموية أشد كانت الحالة أخطر والنزف أغزر لدرجة قد تستدعي استئصال الرحم بعد الولادة ...
لا يعرف حتى الآن سبب المشيمة الملتصقة ولكن يغلب التصاقها مكان ندبة القيصرية ( لأن الرحم يكون في منطقة الندبة رقيقاً ومتليفاً فقيراً بالدم فتضطر الزغابات المشيمية للدخول أعمق للحصول على الدم الكافي ) , وأيضاً تلتصق مكان تجريف رحم سابق إذا أجري بشكل عميق وجائر واقتلع البطانة الرحمية , وكذلك يكثر التصاق المشيمة حين يكون ارتكازها سفلياً أو واطئاً ...
لا تعطي المشيمة الملتصقة أعراضاً خلال الحمل ولا تؤثر على الجنين ولا على ولادته , وللأسف يصعب جداً تشخيص المشيمة الملتصقة أثناء الحمل و90% من الحالات لا تُكتشف إلا بعد ولادة الجنين و" وقوع الفاس بالراس " وتأخر نزول المشيمة وبدء النزف ...
بالطبع المشيمة الملتصقة لا تستدعي ولادة قيصرية , على العكس , كلما ازداد عدد القيصريات في الحمول السابقة عند الحامل ازداد احتمال التصاق المشيمة بندبة القيصرية في الحمل الحالي ...
لذلك يا حوامل حاولوا تولدوا طبيعي قدر الإمكان ....... صدقوني أحسنلكم ...
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: