1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > الإسقاطات والتشوهات الجنينية > لماذا يحدث رفض الحمل المناعي ؟؟؟

لماذا يحدث رفض الحمل المناعي ؟؟؟
تحدثنا في البوست السابق أن جسم الحامل تنخفض مناعته ليستوعب الجنين كجسم غريب ولا يهاجمه ...
على خلاف ما يظن معظم الناس أن رفض الحمل المناعي سببه نقص مناعة الحامل , على العكس تماماً : سببه عدم نقص مناعة الحامل إن لم يكن زيادة مناعتها ...
كيف ؟؟؟ سأشرح لكم :
قلنا أن الحامل الطبيعية تستوعب الجنين بطريقتين :
الأولى : تنخفض مناعتها العامة , ولكن بعض الحوامل لا تنخفض مناعتهن الطبيعية في الحمل لأسباب مختلفة معظمها وراثي بزيادة وراثية في الأجسام المضادة وعوامل التخثر لديهن ... وبالتالي فإن مناعة أجسامهن الطبيعية غير الناقصة تهاجم الجنين الغريب ...
الثانية : تنخفض المناعة الموضعية في منطقة المشيمة عند الطبقة الفاصلة بين خلايا المشيمة الجنينية وخلايا الرحم الأمومية كأن هذه الطبقة أصيبت بإلزهايمر ولم تعد تتعرف على الخلايا الجنينية كجسم غريب ... ولكن بعض الحوامل لا تصاب أرحامهن بإلزهايمر موضعي , وتبقى تتعرف على خلايا المشيمة كجسم غريب , وتتحرض عند هذه الطبقة جميع الآليات الدفاعية الطبيعية فتهاجم الكريات البيض والأجسام المضادة المشيمة وتسدّ أوعيتها بالجلطات وتكلسها وينتهي الأمر بتوقف الدم عن الجنين وموته ...
ويتدخل هنا عامل ثالث :
بعض الحوامل ليس فقط لا تنخفض مناعتهن خلال الحمل كما يجب أن يحدث , بل تزداد بشكل كبير كما في التحسس الربوي مثلاً حيث تتحرض عواصف مناعية لمجرد التعرض لقليل من الغبار , فليس كل إنسان يتعرض للغبار تحدث لديه نوبة ربو ... فقط من لديهم بنية تحسسية عالية يدخلون بتسونامي تحسسي عند تعرف أجسامهم على العناصر الغريبة ...
يعني بعض الحوامل لا تتعرف أجسامهن فقط على الجنين كجسم غريب , بل " تتحسس " أجسامهن بشدة من الخلايا الجنينية وتتحرض بالتالي عاصفة مناعية لرفض الجنين ...
هذا هو الرفض المناعي للجنين ........
قد يحدث هذا الرفض في أي وقت من الحمل , وكلما كانت مناعة الحامل أقوى وتحسسها من الحمل أشدّ كلما حدث رفض الحمل المناعي أبكر وكانت نتائجه أخطر :
ـ في الحالات الخفيفة يحدث في الأشهر الأخيرة من الحمل ويسبب تكلس المشيمة ونقص وزن الجنين ...
ـ في الحالات المتوسطة يحدث في الأشهر المتوسطة من الحمل وقد يسبب موت الجنين داخل الرحم ...
ـ في الحالات الشديدة يحدث باكراً جداً ويسبب موت الجنين الصغير أو حتى توقف الحمل عن النمو في مرحلة الكيس الحملي قبل تشكل الجنين وتحدث الإسقاطات المتكررة ... وهذه هي الأسباب المناعية للإسقاطات المتكررة .......
وفي البوستات القادمة إن شاء الله سأحدثكم عن تشخيص ومعالجة رفض الحمل المناعي ........
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: