1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > كل شيء عن الدورة الطمثية ... > هل أستطيع تأخير دورتي وما تأثير ذلك على جسمي ؟؟!

بالطبع تستطيعين تأخير دورتكِ بالأدوية ولا يؤذي ذلك مبيضيك أو يسبب لكِ العقم مستقبلاً ...
 أصلاً فيزيولوجيا الجسم نفسها تؤخر الدورة خلال الإرضاع أو عند الأزمات النفسية أو الرضوض الجسدية أو نقص الوزن الحاد أو فقر الدم الشديد ..... الخ وتعود الدورة لطبيعتها بعد زوال العامل المسبب ...
 كيف يحدث ذلك ؟ بزيادة هرمون البروجسترون الذي يدعم البطانة الرحمية ويمنع انسلاخها ونزول الطمث ...
هذا الأمر يحدث بشكل طبيعي في النصف الثاني من الشهر بعد الأباضة , ويستمر من اليوم 15 ـ 25 ثم يهبط مستوى الهرمون بالدم وتحدث الدورة في اليوم 28 ...
حتى نؤخر هذا الأمر يجب أن نستعمل نفس الهرمون المبيضي بروجسترون قبل اليوم 26 بشكل حبوب فموية باسم نوركولوت , جستروميد , دوفاستون , بريمومريت ... حبة صباحاً حبة مساء خلال الفترة بين اليوم 20 - 25 مثلاً حتى 10 أيام أو أكثر , ثم نوقف الدواء فيحدث الطمث خلال 3 - 5 أيام ...
قد يفشل الدواء في دعم البطانة الرحمية أكثر من 15 يوم بعد الموعد الأصلي للدورة ...
لا يتسبب تأخير الدورة بأية أضرار للجسم , وتأتي الدورة التالية بشكل طبيعي في الموعد الجديد أي بعد  28 يوم من الدورة التي أخرناها , إلا إذا كانت المرأة تعاني من اضطراب هرموني سابق ...
~~~

د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: