1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > أدبيات طبية وإنسانية > دخلتْ والخوف بعينيها , تتأمل وجهي بقلق ...


دخلتْ والخوف بعينيها , تتأمل وجهي بقلق ...
ما أن رأيتها حتى انتقلت عدوى توترها إليّ وأصابتني بالفزع , لكني تمالكتُ نفسي وهدأت سريعاً وبدأتُ أهاجم خوفها بطاقتي الإيجابية ... 
طلبتُ منها الجلوس , لكنها رفضتْ وظلتْ واقفة وعيناها متعلقتان بعينيّ بنظرة غريق يبحث عن يد تمتد لتنتشله من بين الأمواج ...
ـ دكتورة ... أنا أنزف ... أرجوكِ ساعديني ... هذا حملي الأول بعد 6 سنوات من ولادتي لابنتي التي رزقني الله بها بعد 10 سنوات عقم ... أنا أنزف ساعديني سأجهض الجنين ...
امرأة في الثلاثينات , شاحبة شحوب من رأى كابوساً وليس شحوب المصابين بفقر الدم , مرتجفة كمن أصابه مسّ , منحنية كأن حملاً ثقيلاً جداً يجثم على ظهرها ويهدّ حيلها , مشوشة مرتبكة مرتدية ملابسها على عجل , يسندها زوجها حزيناً عليها , خائفاً على ثمرة بطنها ...
يا إلهي ... كم أحتاج من عونك لأزيل خوفهما وأشحنهما بالأمل والثقة ...
أجريتُ لها إيكوغرافي لأشخص حالتها , فقد كانت زيارتها الأولى لي ولا أعرف عنها شيئاً ... عمر الحمل 7 ـ 8 أسابيع , أي نهاية الشهر الثاني , الجنين حي والنزف يملئ جوف الرحم ... أكثر من ثلاثة أرباع جوف الرحم مملوء بالدم , طبعاً بالإضافة للنزف الخارجي ...
سألتها عن الأدوية التي تتناولها فأجابت :
ـ فوليك أسيد , يوتروجستان ( مثبت الحمل ) , اسبرين , وطبعاً كليكسان يومياً إبرة ( إبر الهيبارين المميعة للدم ) .....
ـ إبر تمييع الدم ؟؟؟ ولماذا تستعملينها ؟؟؟
ـ وصفها لي طبيبي ...
ـ لماذا ؟؟؟ هل لديك سوابق موت جنين داخل الرحم ؟؟؟
ـ لا ...
ـ سوابق اسقاطات متكررة ؟؟؟
ـ لا , أجهضت مرة من زمان , من حوالي 10 سنوات ...
ـ طيب ما دام طبيبكِ قد وصف لك إبر تمييع الدم فلابد أنه قد أجرى لكِ تحاليل مناعية وخثرية ...
ـ لا ... لم أجري أي تحاليل ...
ـ لكن على أي أساس تستعملين إبر مميع الدم ؟؟؟
ـ لأنه سبق لي أن أجهضت منذ 10 سنوات ...
ـ يا بنتي هذا لا يجوز ... لا يُعطى مميع الدم دون تحاليل تثبت وجود زيادة في تخثر الدم أو مشكلة كبيرة جداً ... هذا مميع , ممييييييع وليس قضامة ... القضامة فقط تعطى دون تحاليل , أما المميع بالإبر فهو يحتاج لتحاليل ... هل تعرفين لماذا تنزفين وأنتِ مهددة بالإسقاط ؟؟؟
ـ لا أعرف ... أرجوكِ ساعديني ...
ـ أنت تنزفين بسبب زيادة تميع الدم الناجمة عن الإبر التي لا داعي لها على الإطلاق , ويجب إيقاف إبر المميع ........
ـ لااااااااااااا ... لا أستطيع إيقافها , سيموت الجنين ... هذا ما قاله لي الطبيب ...
ـ وإن أجهضتِ بسبب النزف هل سيعيش الجنين ؟؟؟
صمتتْ السيدة الجميلة ونظرتْ إلى الأرض , ثم أجابت بحزن :
ـ لن يعيش ...
ـ إذاً سنوقف الإبر ... ضعي ثقتكِ برب العالمين ثم بي ... هل تثقين بي ؟؟؟
رفعتْ عينيها الواسعتين الخضراوين ...
ـ أثق بكِ ...
وأوقفنا الإبر , واستمر النزف لفترة , واستمرت معه مخاوف الأم والأب , وبعد أسبوع تحول النزف الأحمر إلى تمشيح بني خفيف , وبعد أسبوعين آخرين انقطع تماماً وتابعت السيدة الحمل ...
خلال 6 أشهر عانت السيدة من التعب , من فقر الدم , من المخاض الباكر , من الالتهابات , ولكن الحمل استمر ... وكل زيارة كان الجنين يكبر والخوف يصغر , وكما تنقشع الغيوم السود عن وجه الشمس المنير , انقشع القلق والتوتر عن وجه السيدة الجميلة وأضاء بالأمل وترقب المولودة بفارغ الحبّ والصبر ...
لم تعدْ تزورني وهي ترتجف , صارت تزورني بفرح , لم يعدْ ظهرها منحنياً كمن تحمل جبلاً على كتفيها , صارت تدخل غرفة الفحص بخطى غزالة ممشوقة القوام , لم تعدْ تطرق إلى الأرض خائفة , صارت تنظر في عينيّ بثقة ورجاء , زال الارتباك والتشويش وحلّت محلهما الأماني والتخطيط لتحقيقها , وبدل أن تدخل العيادة مسندوة من قبل زوجها , صارت تدخلها وزوجها يراقفها كعروسين يمشيان في صالة الفرح ...
منذ أيام ولدت تغريد طفلة جميلة وبصحة رائعة بفضل الله , وصار لابنتها ذات ال 6 سنوات أختاً صغيرة حلوة ...
وهذه طفلتها تبكي في أحضاني بقوة وعزم , لا كما بكت أمها أول مرة في عيادتي بخوف ويأس ........
صباح الأمل ولا تأخذوا إبر الهيبارين دون تحاليل تثبت زيادة تخثر الدم , لأنها قد تتسبب بإجهاض الجنين الذي تظنون أنكم تحافظون عليه بالإبر ......
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: