1. الرئيسية
  2. أطبّاء معتمدين
  3. المشافي التي نتعامل معها
  4. ألبوم الصور
  5. مكتبة الفيديو
  6. اتصل بنا

دكتورتي ريم عرنوق

           
  القائمة الرئيسية
  1. أدبيات طبية وإنسانية
  2. العلاقة بين الزوجين
  3. تغذية وفيتامينات
  4. الحمل المبكر و اضطراباته
  5. الإسقاطات والتشوهات الجنينية
  6. الحمل الطبيعي والجنين ورعاية الحامل
  7. اضطرابات الحمل والحمل المرضي
  8. المخاض الباكر والولادة الباكرة ...
  9. الأدوية خلال الحمل ...
  10. الصيام والحمل ...
  11. الولادة الطبيعية والقيصرية
  12. التوتر النفسي أثناء الحمل وبعد الولادة
  13. كل شيء عن فترة النفاس ...
  14. الوليد
  15. تحديد جنس الجنين
  16. الأمراض النسائية ـ مواضيع عامة
  17. كل شيء عن الدورة الطمثية ...
  18. سن البلوغ والمراهقة
  19. سن الثقة ( سن اليأس سابقاً )
  20. الأورام الليفية الرحمية ...
  21. كل شيء عن عنق الرحم
  22. المبيض وأمراضه وكيساته
  23. الثدي وأمراضه
  24. العقم وتأخر الإنجاب
  25. الخصوبة عند الرجل ... كل شيء عن النطاف
  26. وسائل منع الحمل
  27. إجراءات تشخصية وعلاجية في التوليد وأمراض النساء ...
  28. الإيكوغرافي الثنائي والرباعي
  تسجيل دخول المرضى
اسم المستخدم
كلمة المرور

الرئيسية > الولادة الطبيعية والقيصرية > ما هي الولادة الطبيعية ؟؟!

ما هي الولادة الطبيعية ؟؟!
هي تجربة فيزيولوجية طبيعية جداً , جميلة جداً , وممتعة جداً جداً , يتم بموجبها خروج روح جديدة من روح الأم وجسد جديد من جسد الأم , والممتع بهذه التجربة أنهما يخرجان من نفس الطريق الذي جاءا منه بالأصل ...
راجعتني حامل لديها خوف شديد من الفحص النسائي يصل لدرجة الفوبيا في بداية الحمل , وعندما سألتها : كيف ستلدين ولادة طبيعية مع هذا الخوف كله ؟؟؟ أجابتني : ومن قال أنني سألد ولادة طبيعية ؟؟! هذا مستحيييييل ... لن ألدْ إلا بعملية قيصرية ... لن أسمح إطلاقاً بمرور شيء مني ...
ومرت الأيام , ورغم أنني كنتُ أضيقُ قليلاً بتوتر هذه الحامل وخوفها , إلا أننا صرنا , كمعظم مريضاتي , أصدقاء ... وصرتُ أحبّها أجداً وأفرح عندما أقرأ اسمها بين المواعيد ... وعندما وصلنا للشهر التاسع انقبضَ قلبانا أنا وهي , فكيف ستلد وهي تختزن كل هذه المخاوف ؟؟؟
للمفاجأة شيءٌ ما تغيّر في هذه الصبية , لربما منشوراتي أو الاحتكاك بي أو لعله معونة ربانية , وقررتْ الصبية أن تخوض تجربة الولادة الطبيعية !!! الصبية التي لم تسمح لي مرة واحدة بفحصها فحصاً نسائياً اختارتْ بملء إرادتها أن تلدَ ولادة طبيعية !!!!!
وجاءها المخاض واتسع الرحم , وعند تمام الاتساع وقفتُ أمامها أشجعها على دفع جنينها , كانت عينانا متعلقتان ببعضهما البعض تختصران كلّ معاناة النساء خلال دهور الولادة منذ ما قبل التاريخ حتى اللحظة الراهنة ... ألم وأمل , تصميم ورجاء , فعل وانفعال , قوة وضعف , تعب وإرادة .... حتى خرج الجنينُ من الرحم صبياً صحيحاً معافى , ومن دفء أحشائها إلى حنان صدرها مباشرة , ومن ألمها ودفعها إلى ضحكاتها وقبلاتها : حبيبي ... أهلاً بحبيبي ...
دموع الأب الفرحة , وابتسامة الأم الملهوفة , وصرخات الوليد الصغيرة , وصوت الدكتورة المتحمسة ....... كل ذلك شكل لوحة سوريالية رائعة أعيشها كل ولادة كأنها ولادتي الأولى ........
هذا فيديو أرسلته لي البارحة حبيبتي وعد , وهي غير الحامل التي رويت لكم ولادتها منذ قليل , للحظة استقبالي لمولودتها الحلوة ... فرحي في الفيديو وأنا أقطع الحبل السري وكلماتي وبريق عيوني , جميعهم يجعلونني أشكر الله كل يوم ألف ألف مرة على أنه جعلني طبيبة نسائية وتوليد ...
تحيا الولادة ... تحيا الحياة 
صباح الحبّ ...
~~~
د . ريم عرنوق

الأسئلة والأجوبة

اكتب سؤالك

الاسم:
الهاتف:
*نص السؤال: